... YU-GI-OH. منتدى يهتم بلعبة يوغي يو وحلقاته واوراقة ويهتم ايضا بالبرامج وبالالعاب الاخرى وكل شيء ...
 
الرئيسيةاليوميةالمنشوراتس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كن من المستغفرين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
avatar

عدد المساهمات : 122
نقاط المبارزه : 369
تاريخ التسجيل : 02/08/2016
العمر : 26
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: كن من المستغفرين   الأربعاء أغسطس 24, 2016 3:31 am

الاستغفار

إنّ معنى الاستغفار في اللغة هو: طلب المغفرة بالمقال والفعال.
وأمّا عند الفقهاء فالاستغفار هو: سؤال المغفرة كذلك،
والمغفرة في الأصل: السّتر، ويراد بها التّجاوز عن الذّنب وعدم المؤاخذة به.
وقال بعضهم: إمّا بترك التّوبيخ والعقاب رأساً، أو بعد التّقرير به فيما بين العبد وربّه.
وقد يكون الاستغفار بمعنى الإسلام، وذلك لقوله سبحانه وتعالى: (وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) سورة الأنفال، 33 ، بمعنى يُسلمون. (1)


ما فوائد كثرة الاستغفار


لقد أمرنا الله عزّ وجلّ في القرآن الكريم بكثرة الاستغفار،
وكذلك أمرنا رسوله الكريم صلّى الله عليه وسلّم،
حيث قال سبحانه وتعالى على لسان سيّدنا شعيب عليه السّلام: (وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ...) سورة هود، 52
، وقال سبحانه وتعالى مخاطباً النّبي صلّى الله عليه وسلّم: (فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّاباً) سورة النصر3
اما فوائد الاستغفار:
1.زيادة الرزق وتفريج الهم
حيث قال صلّى الله عليه وسلّم: (من لزم الاستغفار جعل الله له من كلّ همّ فرجاً، ومن كلّ ضيق مخرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب) رواه أبو داود عن ابن عباس
وقد كان النّبي - صلى الله عليه وسلّم يستغفر الله كثيراً بعد الصّلوات،
ويستغفره أكثر من سبعين مرّةً في المجلس الواحد،
2. والاستغفار يعتبر من أعظم أنواع الذّكر، ويعني طلب المغفرة،
ودعاء سيّد الاستغفار قول: اللهم أنت ربّي، لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك،
وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شرّ ما صنعت،
أبوء لك بنعمتك عليّ، وأبوء بذنبي، فإنّه لا يغفر الذّنوب إلا أنت رواه البخاري .
3.كما يعتبر الاستغفار من أنفع العبادات عند الله عزّ وجلّ،
حيث أمرنا به الله سبحانه وتعالى في كثير من الآيات، قال سبحانه وتعالى: (وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيم) سورة المُزّمل، 20
، وقال سبحانه وتعالى: (وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ) سورة هود، 90 ،
وقال سبحانه وتعالى: (وَاسْتَغْفِرِ اللهَ إِنَّ اللهَ كَانَ غَفُوراً رَحِيماً) سورة النساء، 106
وقد طلب سيّدنا هود عليه السّلأام من قومه أن يستغفروا فقال: (وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ) سورة هود، 90
ولذلك فإنّ الأنبياء كانوا يستغفرون ويأمرون أقوامهم بذلك، لفضله، وعظم منزلته في الدّين.
قال ابن تيمية:" فإنّ العباد لا بدّ لهم من الاستغفار، أوّلهم وآخرهم،
قال النّبي - صلّى الله عليه وسلّم - في الحديث الصّحيح: (يا أيها النّاس توبوا إلى ربّكم، فوالذي نفسي بيده إنّي لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرّةً).
4.ويعتبر الاستغفار سبباً من أسباب محو الآثام والذّنوب، ورفع العقوبات،
قال سبحانه وتعالى: (وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءاً أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُوراً رَحِيماً) سورة النساء، 110 ،
5.كما أنّه سبب في إزالة البلاء، وجلب النّعم للإنسان،
قال سبحانه وتعالى: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً* يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَاراً * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَاراً) سورة نوح، 10-12
6.ويعدّ الاستغفار كذلك سبباً في انشراح الصّدر،
وذلك لقوله صلّى الله عليه وسلّم: (إنّه ليغان على قلبي حتّى أستغفر الله مائة مرّة) رواه أحمد وإسناده صحيح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yu-gi-heroes.alafdal.net
 
كن من المستغفرين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أبطال يوغي :: الفئة الأولى :: *: علي خطي الحبيب :*-
انتقل الى: